Posts

Maldives-style luxury beach resorts on their way to Saudi Arabia…

سيسمح للأسر السعودية بإنتاج الكهرباء من خلال الطاقة الشمسية وبيع الفائض من الكهرباء التي لا تحتاجها منازلهم اعتباراً من الأول من شهر يوليو 2018

ووفقاً لشبكة “بلومبرغ” الأمريكية، فإن الحكومة السعودية ستسمح للمستهلكين بتركيب أنظمة الطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء ذات قدرة توليد لا تزيد عن 2 ميغاوات، وتصدير الفائض منها للشبكة الوطنية

وأكدت وكالة “رويترز” أنه سيتم تعويض مصدر الكهرباء كل عام نقداً بناء على تعرفة معتمدة من الحكومة

وأكد مصدر مطلع أن وزارة الطاقة وضعت برنامجاً تحفيزياً لتشجيع الشركات والأسر على توليد الطاقة الشمسية الخاصة بها

وفي ذات السياق، قال المدير العام للشؤون الفنية في الهيئة فايز الجابري: “ما تحقق هو خطوة أساسية نحو تحقيق الاستفادة ونشر الطاقة المتجددة في المملكة”

وتملك السعودية، وهي أكبر مصدر للنفط في العالم، حالياً القليل من منشآت الطاقة المتجددة، لكنها قالت إنها تهدف إلى توليد 9.5 جيجاواط من الكهرباء من تلك المصادر سنوياً حتى 2023 من خلال 60 مشروعاً، وتبلغ قيمة الاستثمارات فيها ما بين 30 ملياراً و50 مليار دولار

 

لأمين العام للهيئة العربية للطاقة المتجددة محمد الطعاني يشرح للعربية طريقة استخدام الشمسية في المنازل لتوليد الكهرباء بأسعار متوسطة بعد أن شرعت هيئة تنظيم الكهرباء السعودية في مشروع يهدف إلى دعوة السكان الى استخدام الطاقة الشمسية في منازلهم لتوليد الكهرباء بدلا من الاعتماد على الكهرباء الاعتيادية. هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج أصدرت وثيقة بعنوان تنظيمات أنظمة الطاقة الشمسية الصغيرة، وتهدف الهيئة من خلال الوثيقة التي سيبدأ تنفيذها منتصف العام المقبل إلى تبني أنظمة توليد الكهرباء باستخدام الطاقة الشمسية حيث يمكن للمستهلك أن يصدّر إلى الشبكة العامة الكمية الفائضة من الطاقة التي ينتجها وتزيد عن الكمية التي يستهلكها وبالتالي يحق له في نهاية السنة الحصول على أموال من هذا العمل

قبل خروجك من المنزل كل صباح تأكد من أن هاتفك النقال مشحون بالكامل، ولا تنس أن تشحن سيارتك الكهربائية كذلك

قد تكون هذه الجملة أمرا غير مألوف في السعودية، ولكنها ستكون كذلك بعد فترة قليلة، حيث تنوي شركة تسلا بيع سياراتها الكهربائية الفاخرة في السعودية والبحرين وسلطنة عمان في الفترة المقبلة، بعد أن أعلنت الشركة أمس الأول أنها ستبدأ بيع سياراتها في دبي التي أصبحت بذلك أول أسواقها بالشرق الأوسط

وستبدأ تسلا التي تتخذ من كاليفورنيا في الولايات المتحدة مقرا لها في استقبال طلبيات الشراء لاثنين من موديلاتها عبر الانترنت من العملاء في الإمارات، ومن موقع موقت في مول دبي ومركز خدمات تسلا قيد الإنشاء في طريق الشيخ زايد بالإمارة من المقرر افتتاحه في يوليو

ولكن هذه السيارات الفاخرة لن تكون في متناول الجميع، حيث تبدأ أسعار تسلا من 275 ألف درهم (74.88 ألف دولار) للطراز إس الذي يمكن أن يسير 632 كلم بشحنة كهرباء واحدة، و344 ألف درهم للطراز إكس الذي يصل مداه إلى 565 كلم

وسيكون منظر شحن السيارات الكهربائية في شوارع دبي وأبوظبي أمرا مألوفا، إذ بوسع العملاء الذين سيبدؤون تسلم سياراتهم هذا الصيف شحنها في المنزل أو من 28 موقعا في أنحاء الإمارات تأمل تسلا في زيادتها إلى خمسين بنهاية العام

Saudi Arabia is delaying by eight years its target to complete clean-energy program including $109 billion in solar power, saying it needs more time to assess what technologies it will use. The project was originally intended to produce a third of the nation’s electricity from solar panels by 2032 and more from wind, geothermal and nuclear reactors. The ambition was to save more crude oil for export.

Paddy Padmanathan, President and CEO of ACWA Power talks about the progress towards renewable energy in Saudi Arabia.